دعوة لتَّدبُر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

دعوة لتَّدبُر

مُساهمة  Mashari في السبت فبراير 13, 2010 5:26 pm

هذه السورة كثيراً ما نقرأها في يوم الجمعة وأنا أدعوكم للتأمل في هذه الآيات

قال الله تعالى ( أَمَّا السَّفِينَةُ فَكَانَتْ لِمَسَاكِينَ يَعْمَلُونَ فِي الْبَحْرِ فَأَرَدْتُ أَنْ أَعِيبَهَا وَكَانَ وَرَاءَهُمْ مَلِكٌ يَأْخُذُ كُلَّ سَفِينَةٍ غَصْبًا )

( فَأَرَدْنَا أَنْ يُبْدِلَهُمَا رَبُّهُمَا خَيْرًا مِنْهُ زَكَاةً وَأَقْرَبَ رُحْمًا )

( فَأَرَادَ رَبُّكَ أَنْ يَبْلُغَا أَشُدَّهُمَا وَيَسْتَخْرِجَا كَنْزَهُمَا رَحْمَةً مِنْ رَبِّكَ )

سؤالي الفعل هنا لماذا نسبه الخضر عليه السلام لنفسه فقال أردت عندما خرق السفينة ؟!

وفي الآية الثانية إليه وإلى الله سبحانه فقال أردنا عندما قتل الغلام ؟!

وفي الثالثة نسبه إلى الله تعالى فقال أراد ربك عندما أقام الجدار ؟!

أترككم في رحاب القرآن لتتأملوا ما فيه من أسرارٍ ولطائف . . .

Mashari
Admin

عدد المساهمات : 20
تاريخ التسجيل : 13/02/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://aahitan-14.ahladalil.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى